مستودع للطيران الأميري

اشتمل نطاق العمل على التصميم والتشييد بالكامل لحظيرة من الفولاذ لطائرات بوينغ ٧٤٧ مع الورش والمكاتب والخدمات المرتبطة بها، إلى جانب مربض طائرات من الخرسانة ومدارج فرعية. وتتواجد الحظيرة البالغ ارتفاعها ٢٥ متراً، والمباني الملحقة التي شكّلت جزءاً من المشروع، في مطار الدوحة الدولي، وهي مجهّزة بمرافق صيانة ودعم متطوّرة.